News in Arabic / اخبار موسيقيه

حفل الاركسترا الشرق عربية اللبنانية في بيروت-لبنان

استضافت الاركسترا الشرق عربية اللبنانية ممثلة بالرءيس الدكتوروليد مسلم والمايسترو المعتمد اندري الحاج وعضوها الاداري الموسيقي رافت عيتاني برنامج من تاليف وتوزيع المايسترو سامر حاطوم اللبناني المولد المقيم في ايرلندا-اوروبا للمشاركة بمسيرة نجاح الاركسترا برعاية المايسرو اندري الحاج اكاديميا وتنفيذيا
اصبحت رؤية الاركسترا قيادة هي مد يد التعاون الموسيقي مع الدول العربية الذي تمثل برعايتها بتقديم مؤلفات موسيقية للعديد من المؤلفين العرب الجدد واستضافت العديد من قواد الاركسترا العرب الذي ساهم باشراك واندماج روح الموسيقا الكلاسيكية مع العربية لتصبح الاركسترا محط استقطاب فني للمبدعين العرب وافتتح الحفل بكلمة شكر وترحيب القاها الدكتور مسلم ثم كلمة للمايسترو اندري الحاج معرفا فيها عن البرنامج وتاهيله بالتعاون الموسيقي مع المايسترو سامر حاطوم
تمثل الحفل بموسيقا سامر حاطوم اما النصف الثاني بصوت الفنانة كارلا رميا والبرنامج وقد تم تكريم المؤلفين ملحم بركات وفؤاد عواد
البرنامج هنا
1.اسالك الرحيلا وهي قصيدة لحنها الموسيقار المصري محمد عبد الوهاب والتوزيع للاركسترا لسامر حاطوم
2.موسيقا امل من تاليف وتوزيع سامر حاطوم
3.موسيقا المقدمة من تاليف احسان المنذر وتوزيع الاركسترا لسامر حاطوم
4.كلمة عتاب موسيقا من تاليف فريد للاطرش من سوريا وتوزيع الاركسترا لسامر حاطوم
5.حاول تفتكرني موسيقا من تاليف بليغ حمدي من مصر وتوزيع الاركسترا لسامر حاطوم
تحية لمرافقة الاركسترا مع للسولوهات
المايسترو اندري الحاج
الكمان الاول ناجي عازار
عازفة البيانو الروسية اولغا بولون وهي عازفة سولو مع الاركسترا الفيلهارمونيا اللبنانية
عازف الاكرديون جوزف سجعان
عازف الناي جوزف كرم
عازف الكلارينت مصطفى نمير
عازف الريكوردر طارق قاطرجي

 

 

الاركسترا الشرق عربية اللبنانية

اسس الاركسترا الشرق عربية اللبنانية الدكتور وليد غلمية الذي كان رءيس المعهد الوطني العالي للموسيقى والقاءد الرءيسي للاركسترا

قدمت الاركسترا عدة حفلات منذ تاسيسها عام    2000 ومن ابرز المهرجانات كان مهرجان البستان العالمي ومهرجان الموسيقى العالمي   ADMAF  في دبي

بدات الاركسترا تتطور بالاسلوب والمستوى منذ تولي عازف العود والاستاذ في المعهد العالي للموسيقى اندري الحاج بعد وفاة الدكتور وليد غلمية

اصبح حينها اندري الحاج المايسترو الاول المعتمد للاركسترا وهو الفكر الجديد الذي قاد الاركسترا باتجاه جديد لتمر بمرحلة انتقالية بين الماضي التراثي الوطني الى الحاضر باسلوب مطعم بالكلاسيكي مع الشرقي ليخرج بذالك لدول الجوار العربي حيث استضاف العديد من المؤلفين العرب لعزف موسيقاهم وعدد من قواد الاركسترا من الدول العربية  حيث كان للمؤلف والموزع الموسيقي المايسترو سامر حاطوم مكان مميز بين اسماء الضيوف 

المايسترو اندري الحاج بادارة الدكتور وليد مسلم هما الوجه الجديد للاركسترا الشرق عربية اللبنانية 

هنا نماذج للاركسترا

 

نجوم الغد

نجوم الغد هي العبارة التي  اطلقتها على برنامجي للمبدعين الجدد في التاليف الموسيقي وغناء الاوبيرا وعزف السولو مع الاركسترا 

نجوم الغد هي فكرة واعداد وادارة وانتاج للمؤلف والموزع الموسيقي وقاءد الاركسترا المايسترو سامر حاطوم 

اتاح الفرصة  سامر حاطوم للتعاون والتعامل مع المؤلفين الجدد  في توزيع موسيقاهم والتوجيه لترقية الجمل المكتوبة لتصبح تلك المؤلفات جاهزة موسيقيا للعزف بقيادته للاركسترا والهدف هو تقديم تلك المؤلفات للعالم بنماذج  حية ما انتج  عن انتشار الحماس لدى المؤلفين الجدد وخاصة نمط الموسيقا الكلاسيكية المعاصرة     

نجوم الغد هو برنامج لاطلاق شعلة الابداع الموسيقي والغناءي وقد استضفت مغنية السوبرانو العالمية دومينيكا زامارا من ايطاليا بعمل جديد والطفل انطونيو وهو في التاسعة من العمر الروماني المولود بالولايات المتحدة الاميركية حيث عزف سولو كمان برفقة البلويشت فيلهارمونيا اركسترا

الاركسترا الشرق عربية اللبنانية

نموذج من البروفات مع الاركسترا الشرق عربية اللبنانية بقيادة المايسترو اندري الحاج لتقديم موسيقا اسالك الرحيلا تلحين الموسيقار محمد عبد الوهاب وتوزيع الاركسترا لسامر حاطوم

نموذج من البروفات مع الاركسترا الشرق عربية اللبنانية بقيادة المايسترو اندري الحاج لتقديم موسيقا المقدمة  تاليف 

 احسان المنذر  وتوزيع الاركسترا لسامر حاطوم

نموذج من البروفات مع الاركسترا الشرق عربية اللبنانية بقيادة المايسترو اندري الحاج لتقديم موسيقا امل  تاليف  وتوزيع الاركسترا لسامر حاطوم

مقال للصحفية حسانة سقباني

سامر حاطوم... اللحن المبهج خير من دواء للخيال السقيم موسيقي عالمي أغنى المكتبة الموسيقية الشرقية البنانية فكان له بصمته الخاصة، كما ساهم في تأليف مقطوعات خاصة للعلاج بالموسيقى، له الكثير من الأعمال الموسيقية مع المؤلفين العرب والأجانب، كانت آخر أعماله موسيقى الأمل الذي آراد أن يمزج من خلالها الموسيقى الشرقية و الكلاسيكية والتي قدمها في حفل الأركسترا الوطنية لموسيقى الشرق العربية ولمعرفة المزيد على تفاصيل عمله و حياته كان لنا لقاء مع المايسترو "سامر حاطوم" الذي حدثنا عن تفاصيل ولادته ونشأته :« ولدت في بيروت ، بدأت دراسة الموسيقى في الإسكندرية في دولة مصر، ثم أكملت الدراسة الموسيقية في بيروت حيث عزفت مع الملحن العملاق "إحسان المنذر" في عدة مهرجانات هامة إلى أن غادرت لبنان، إلى أوروبا حيث كانت انطلاقة جديدة في عالم الموسيقى ، درست في ايرلندا التأليف الموسيقي، ودرست أيضاً قيادة الأركسترا في مدينة بودابست و لندن لأفتح أمامي أفق قيادة الأركسترا ومهارتي في التوزيع للأركسترا مطعماً الروح الشرقية بالنص السيمفوني في أوروبا، كانت انطلاقتي لدراسة الموسيقى بدافع ذاتي طامحاً برؤية نفسي مجدداً بالموسيقى والتأليف». كانت أولى الخطوات التي قام بها "حاطوم" كقائد أركسترا دعم الموسيقيين العرب الجدد في أوروبا، لعرض مؤلفاتهم للعالم وكانت البداية من مدينة بودابست لتصل إلى أركسترا فيلهامونيا في «رومانيا» وأضاف:« كان لي أعمال موسيقية مع الكثير من الموسيقيين العرب، وتعاملت أيضاً مع مؤلفين من مختلف البلدان من أمريكا وكندا و ألمانيا واستراليا في التنقيح النصوص والتوزيع، كما سجلت موسيقى من تأليفي وتوزيعي في استديوهات إحسان المنذر حيث كانت البداية لرحلة الإبداع الموسيقي، و أكملت هذه الرحلة بالتوزيع للأركسترا والقيادة في أوروبا». أكمل حديثه:«الموسيقى هي الحياة، والنبع الذي ينتقل بأشكال مختلفة بيننا وأولها صوتنا، الألحان صلة وصل بين جميع المخلوقات على الأرض، كما هي لغة هذا الكون الرائع لتمتزج مع الطبيعة وتعطي طعمها الحقيقي، اهتم كثيراً بحقوق الموسيقى في أوروبا بسبب تواجدي حالياً فيها، عودتي إلى بيروت هي بداية ، غادرتها جسداً ولكن مازلت فيها بالفكر والروح، مؤخراً سجلت موسيقى في بيروت في الوقت أن فرص التسجيل العالمية متوفرة لي في أوروبا وأمريكا، لكن عند لبنان يبقى للحن قيمة أخرى،« فأنا بتواصل مستمر مع فنانين العصر الحديث وبالنسبة لي أهمهم "إحسان المنذر" هو مرجعي في لبنان». الموسيقى بالنسبة لـ«حاطوم» بحر لابد من التعمق في جميع خباياها وليست مجرد ألحان« مازلت ببداية رحلتي في بحر الموسيقى وثقة المؤلفين بما أقدمه وإدارات أي اركسترا أتعامل معها هي ما يجذبني للعمل، كانت التجربة الأهم بالنسبة لي تأليف موسيقى خاصة لعلاج الأمراض النفسية، حيث كان هناك تعاون مع الدكتورة حمدة فرحات الأخصائية في العلاج في الموسيقى ، فقد استعانت فيها في العلاج مما أحدث نقلة نوعية مع المرضى». وعن آخر أعماله الموسيقية كانت مشاركته في الأركسترا الوطنية لموسيقى الشرق العربية في مسرح أبي خاطر في "لبنان" بقيادة أندريه الحاج وغناء "كارلا رميا" وبمشاركة "إحسان المنذر" وعن مشاركته حدثنا "حاطوم":« مشاركتي كانت ممتازة، البرنامج الذي قدمته تضمن توزيعات جديدة لعملاقة الفن العربي كعبد الوهاب، فريد الأطرش، بليغ حمدي، مع عمل موسيقي كامل، أسميته "أمل" نمط كلاسيكي أدخلت عليه النمط الشرقي العربي، أنا سعيد جداً بالدعوة والأصداء الإيجابية ، أردنا تقديم رسالة للجمهور ، وتقديم الرقي الموسيقي العربي وذلك بتوزيع موسيقي كلاسيكي أوروبي، و أتمنى أن أقدم شمعة تضيء لبنان، وتلك كانت الحجر الأساس لنوصل موسيقى لبنان إلى المكان الذي نطمح له».